المؤسسة الفلسطينية للإقراض الزراعي

logo

أكد نائب رئيس المؤسسة الفلسطينية للإقراض الزراعي م. رياض الشاهد، خلال اجتماعه مع ممثلين من معهد سيام-باري الإيطالي في مقر المؤسسة اليوم الأحد، أن طاقم المتابعة والتنفيذ في المؤسسة يمتلك القدرة اللازمة لتقديم الدعم الفني للمزارعين بما يشمل تنفيذ دراسة المشاريع وإنشاء خطط العمل وتقديم التغذية الراجعة في المجالات الإدارية والفنية والمالية، وأن المؤسسة على أتم الاستعداد للمشاركة في أي مشاريع مستقبلية مع معهد سيام-باري تتعلق بتقديم هذه الخدمات للتعاونيات الزراعية والغذائية.

بدوره، أكد السيد لورينزو ميلوزي، منسق المشاريع الدولي، على أهمية عمل المؤسسة وخدماتها في قطاع الزراعة في فلسطين بالأخص في مجال تقديم الدعم الفني للمزارعين قبل وخلال وبعد تنفيذ المشروع بحيث يمكن أن تلعب المؤسسة دور الوسيط بين التعاونيات الزراعية والمؤسسات المانحة في المشاريع الزراعية المقدمة من المعهد.

جاء ذلك خلال اجتماع عقد اليوم في مقر المؤسسة برام الله، بحضور السيد سامر التيتي المنسق الوطني للمشروع والسيدة لمى خفش ممثل وزارة الزراعة وعن المؤسسة كل من مدير عام دائرة التمويل والاقراض م. محمد طرشان، ومدير عام التخطيط والتعاون والاستثمار السيد مراد خرمة، ومدير دائرة الاعلام والعلاقات العامة السيدة سجى بدوان، ومدير مكتب الرئيس السيدة ميرفت مصلح، والانسة غادة رمضان من دائرة العلاقات العامة والإعلام.